صافر تستغرب نشر "الإشاعات السوداء" وتقول إن مشروع التصدير مستمر من قبل كل الشركاء

صافر تستغرب نشر "الإشاعات السوداء" وتقول إن مشروع التصدير مستمر من قبل كل الشركاء

نفى مصدر مسؤول في شركة "صافر" لعمليات الاستكشاف والاستنتاج صحة الأخبار التي تم نشرها مؤخراً من قبل من وصفها "بعض النفوس الضعيفة التي لم يرق لها النجاح الاستثنائي المنقطع  النظير الذي حققته الشركة من خلال استئناف مشروع تصدير النفط الخام من القطاع 18 عبر ميناء النشيمة النفطي بعد توقف دام أكثر من 5 سنوات".

ولم يُشر المصدر إلى مضمون تلك الأخبار غير الصحيحة ولا لـ"النفوس الضعيفة"  التي نشرتها، لكن "المصدر أونلاين" كان قد نقل عن مصدر القول إن متعهد نقل النفط الخام من حقول صافر "مؤسسة الحثيلي"، هدد بإيقاف عمليات النقل حتى سداد جميع مستحقاته.

وأكد بيان المصدر المسؤول في الشركة أن "جميع الشركاء في مشروع التصدير بمن  فيهم متعهد نقل النفط الخام يعملون بكل جد وتفاني وإخلاص من أجل إنجاح هذا المشروع الوطني الكبير والذي بلا شك سيساهم في تعزيز  الاقتصاد الوطني وتحسين ظروف المعيشة للمواطن اليمني".

وأشار البيان الذي حصل "المصدر أونلاين" على نسخة منهإلى أن ذلك "لم يكن ليتحقق لولا الدعم المباشر والمتابعة الحثيثة من قبل الحكومة اليمنية ممثلة بدولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك سعيد ومعالي وزير النفط والمعادن الأخ أوس عبدالله العود".

وحسب البيان فقد عبر المدير العام التنفيذي لشركة صافر المهندس، سالم محمد كعيتي، عن "استغرابه من نشر مثل تلك الإشاعات السوداء التي تسعى بكل يأس وحقد إلى حجب الحقيقة دون جدوى".

وقال كعيتي "إن صافر شركة حكومية تعمل تحت إشراف وتوجيهات الحكومة اليمنية التي كانت ولا زالت الداعم الأول لمشروع التصدير منذ اللحظة الأولى وذلك من خلال المتابعة المستمرة والدعم اللامحدود من قبل دولة رئيس الوزراء الدكتور، معين عبدالملك سعيد، وهو ما ساهم في نجاح مشروع التصدير وتذليل كافة الصعوبات".

واختتم البيان بالقول ان الشركة تحتفظ بكافة حقوقها المنصوص عليها في القانون  في مقاضاة كل من نشر أو تسبب في نشر معلومات  مغلوطة هدفها الإساءة والتشويه بالشركة بقصد الإضرار بها.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك