شابة يمنية توجه نداءً للحوثيين.. أعيدوا أخي الوحيد فقد مسّنا الضر

شابة يمنية توجه نداءً للحوثيين.. أعيدوا أخي الوحيد فقد مسّنا الضر صورة الرجامي التي نشرتها شقيقته

وجهت شابة يمنية نداءً إلى من وصفتهم "العقلاء من أنصار الله"، تدعوهم فيها إلى إعادة أخيها الوحيد الذي تم أخذه للمشاركة في دورة تدريبية ولم يعد.

وقالت آية الرجامي، إنه تم أخذ أخاها الوحيد "سلطان محمد حسين الرجامي" البالغ من العمر 14 عاماً، في دورة تدريبية، لمدة 11 يوم، كما وعدهم المشرف الحوثي بمديرية بني الحارث (محافظة صنعاء)، مضيفة انهم لا يعرفون عنه شيئاً رغم مرور شهر حتى الآن منذ أخذه.

وأضافت الرجامي في منشور لها على صفحتها بالفيسبوك، ينشر "المصدر أونلاين" نصها تالياً، إنهم تواصلوا مع عدة شخصيات لكن دون جدوى، وقالت ان شقيق المشرف الحوثي جاء لمنزلهم في اليوم التالي لاختطاف شقيها وعرض عليهم يعطيهم 20 ألف ريال "صرفة".

يذكر أن الحوثيين يجندون عشرات الآلاف من الأطفال، ويجبرونهم على قطع تواصلهم مع أهاليهم الذين لا يعرفون أن أبناءهم كانوا في جبهات الحرب إلا عندما يعودون جثثاً هامدة.

ويغري الحوثيون الأطفال بمبالغ مالية ويقولون لهم إنهم سيأخذوهم فقط لدورات ثقافية قبل أن يجدوا أنفسهم في معسكرات وجبهات الحرب.

نص الرسالة التي وجهتها الرجامي


نداء الى العقلاء من #أنصار_الله :

تم أخذ أخي الوحيد سلطان محمد حسين الرجامي البالغ من العمر 14 عاما في دورة تدريبية مع أبو عيسى الساحات مشرف في مديرية بني الحارث على الرغم أنه ولد يتيم ووحيد أسرة لا نملك ولداً غيره ومَسّنا الضر الشديد من غيابه، ناشدنا القيادات والعقلاء منكم التعاون التراجع عن هذا الفعل وإعادة أخي ولكن دون جدوى.


مضى شهر كامل على غيابه لانعرف عنه شيئا، وأي دورة هذه الذي تدخلون فيها طفل وحيد أسرة لا يعلم اهله شيئا عن هذه الدورة ؟ وتقطعون تواصله نهائيا بأهله ؟


لا أصدق مايقال عن أنصار الله من أخذ الأطفال للجبهات، وحتى بعد أن أخذتم أخي ارتجيت منكم التراجع عن هذا ووضحت لكم الضرر الذي أصابنا جراء غيابه ولكن دون جدوى، وها انا اناشدكم بكل احترام وتقدير فلا أريد أن أتحدث في بث مباشر حتى لا ينتشر فيستخدمه العدوان لصالحه.


مازلت أبحث عن أي عاقل ينهي هذا الخطأ الذي حدث

وأتمنى من كل من يشاهد منشوري أن يتعاون بإيصاله لمن يهمه الأمر، وأحيطكم علما أنني لا أعرف شيئا عن الدورة سوى أنه مع أبو عيسى الساحات مشرف بني الحارث والذي رفض اخراجه قائلا بأنه لن يخرجه الا بعد 3 أشهر، وقد تواصلنا مع أحمد ابن راكان مدير مديرية بني الحارث دون جدوى.

شاكرة حسن تعاونكم وسأكون مدينه لمن يعيد أخي الينا.


وعلق أحد المتابعين على صفحة الفيسبوك، يدعى زيد علي أبو طالب، والذي على ما يبدو له صلة بالقيادات الحوثية قائلاً إنه تواصل معه ابو عيسى (المشرف الحوثي)، وأن من أخذ شقيقها هو شخص من أقارب الأسرة وليس المشرف الحوثي، داعياً إياها إلى حذف المنشور قائلاً إن هناك وسائل أخرى للتواصل غير النشر كي لا يفرح "العدوان"، في إشارة إلى خصوم الحوثي.

وردت الرجامي بأنه لا يوجد لهم أقارب نهائياً وانها لم تعرف بالأمر إلا بعد أن جاء شقيق المشرف ابو عيسى الذي زارهم إلى المنزل في اليوم التالي لأخذ شقيقها عارضاً عليهم 20 الف ريال "صرفة".

وأضافت ان والدتها أجهشت بالبكاء وقالت انها لا تريد "زلط" بل تريد انبها الذي لا تملك سواه.

وتابعت أن شقيق المشرف قال لها انه سيأتي بعد 11 يوماً، وان والدتها طلبت منه السماح لهم بالاتصال تلفونياً للاطمئنان عليه، "ولا عاد ابسرناه".

وأكدت ان الجميع يعرف أن الدورة هي تابعة للمشرف أبو عيسى وقد اعترف هو بنفسه، وأبلغهم أن شقيقه لن يخرج "إلا بعد 3 أشهر".

واختتمت ردها بالقول " المفروض تعملوا على ارجاعه كون الجميع انصار الله، وقد ترجيت لاعند كل واحد في بني الحارث، وما نشرت المنشور الا وقدو آخر حل وعادنا كنت با أسوي فديو ينتشر على مستوى العالم في 5 دقايق لكن انا بين اراعي رجال الله الذين صدقوا ماعاهدوا الله عليه وبين التمس منهم التعاون ولااريد ان أشق الصف وأفرّح العدوان".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك