رفض العودة لإيطاليا.. رونالدو يخضع لـ"العزل الصحي" في البرتغال خوفاً من كورونا

رفض العودة لإيطاليا.. رونالدو يخضع لـ"العزل الصحي" في البرتغال خوفاً من كورونا

خضع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم فريق يوفنتوس الإيطالي، للعزل الصحي داخل منزله في جزيرة ماديرا البرتغالية كإجراء وقائي ضد فيروس كورونا، بعد أن رفض العودة إلى إيطاليا حيث ناديه بعد تفشي الفيروس هناك.

وكان نادي يوفنتوس أعلن مساء الأربعاء تعرُّض مدافعه الشاب دانييلي روغاني لإصابة بفيروس كورونا، ووفقاً لصحيفة Daily Mail البريطانية فإن رونالدو كان متواجداً إلى جانب روغاني في غرفة تبديل الملابس يوم الأحد الماضي خلال مباراة إنتر والتي انتهت بفوز "السيدة العجوز" بنتيجة (2-0).

وأضافت الصحيفة أن رونالدو غادر إلى الأراضي البرتغالي من أجل زيارة والدته التي أصيبت مؤخراً بسكتة دماغية، كما أنه أخبر إدارة ناديه برفضه العودة إلى إيطاليا خلال الفترة المقبلة بسبب تفشي فيروس كورونا.

وبحسب ما ذكرته الصحيفة فإن رونالدو توجه إلى البرتغال عقب مباراة فريقه ضد إنتر ميلان التي جمعتهما بالدوري الإيطالي، وانتهت بفوز البيانكونيري بهدفين دون رد، ليتربع على قمة جدول كالتشيو.


وأضافت أن رونالدو أخبر إدارة ناديه برفضه العودة إلى إيطاليا خلال الوقت الحالي، خاصة بعدما أعلن يوفنتوس إصابة دانييلي روغاني بالفيروس.

ويستعد يوفنتوس من أجل مواجهة أولمبيك ليون الفرنسي في إطار منافسات إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، في مباراة غير محددة إذا كانت ستقام في موعدها أم ستتأجل.

وكان الاتحاد الأوروبي "يويفا" قد أصدر بياناً في الساعات القليلة المقبلة ليعلن من خلاله عقد اجتماع طارئ يوم الثلاثاء المقبل، من أجل حسم موقف المسابقات الأوروبية سواء كانت بطولة دوري أبطال أوروبا أو الدوري الأوروبي "يوروبا لي".

وكان يوفنتوس قد أعلن مساء الأربعاء، أن نتائج الفحوصات التي خضع لها روغاني جاءت "إيجابية"، كما خرج اللاعب عبر حسابه بإنستغرام ليؤكد أنه بخير ويطمئن جماهير البيانكونيري على حالته.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك