أزمة حكومية بعد إيقاف وزير النقل.. الأخير يقدم استقالته ووزير الخدمة يلحقه

أزمة حكومية بعد إيقاف وزير النقل.. الأخير يقدم استقالته ووزير الخدمة يلحقه

قدم وزير النقل في الحكومة اليمنية، صالح الجبواني، اليوم السبت، استقالته لرئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، احتجاجاً على قرار إيقافه من قبل رئيس الوزراء، كما قدم وزير الخدمة المدنية نبيل الفقيه استقالته بعد ساعات من استقالة زميله.

وكان رئيس الحكومة، الدكتور معين عبدالملك، أصدر قراراً أول أمس بإيقاف وزير النقل صالح الجبواني نظراً لـ"إخلاله الجسيم في أداء مهامه"، بحسب ما ورد في رسالة من عبدالملك وجهها لنائبه سالم الخنبشي كلفه فيها بالإشراف على أعمال الوزارة إلى جانب عمله.

وفي رسالة الاستقالة الموجهة لرئيس الجمهورية (مرفق نصها) أشار الجبواني إلى قرار إيقافه عن العمل من رئيس الوزراء وقال ان هذا "الأمر سيادي من اختصاصات رئيس الجمهورية ولا يحق له القيام بذلك". وأضاف انه لا يقبل بهذا القرار، معلناً تقديم استقالته.

وفي السياق قدم وزير الخدمة المدنية والتأمينات، نبيل الفقيه، استقالته لرئيس الجمهورية، مشيراً إلى عدة أسباب بينها "صعوبة تحقيق أي إنجاز ملموس على الأرض وعدم إحداث تغيير في النهج الذي تسير عليه مؤسسات الدولة" وما وصفه بـ"الشلل التام الذي أصاب الحكومة"، و"انغماس أشلاء الحكومة في الأمور الثانوية والهامشية".

مرفق نص الرسالتين:


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك