رحلات طيران وقطارات تقل عشرات الآلاف! الصين تسمح بالمغادرة لسكان ووهان البؤرة الأولى لكورونا 

رحلات طيران وقطارات تقل عشرات الآلاف! الصين تسمح بالمغادرة لسكان ووهان البؤرة الأولى لكورونا  عشرات الآلاف من سكان ووهان سيُسافرون بالطائرات والقطارات - رويترز

أعلنت السلطات في الصين، الثلاثاء 7 أبريل/ نيسان 2020، عن رفع إجراءات الإغلاق وحظر السفر، والسماح للراغبين في مدينة ووهان بمغادرتها، بعد إنهاء الحظر المفروض على المدينة التي تُعد البؤرة الأولى لتفشي الفيروس بالعالم، في وقت سجلت فيه الصين عشرات الإصابات الجديدة بالفيروس.

تفاصيل أكثر: جاء رفع السلطات للقيود المفروضة على التحرك في مدينة ووهان بعد 76 يوماً من فرضها، وفقاً لما ذكرته صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" المحلية، التي أشارت إلى أن الحياة تعود مجدداً للمدينة.

سمحت السلطات بعودة المرور إلى ووهان، إضافة إلى بدء حركة القطارات، وسيتمكن السكان من استخدام وسائل النقل العام اعتباراً من يوم الأربعاء.

هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) قالت من جانبها إنه وللمرة الأولى منذ 23 يناير/كانون الثاني، صار من المسموح لأي شخص لديه رمز "أخضر" بتطبيق صحي بهاتفه الذكي بالمغادرة.

رغم محدودية الخدمات الجوية، من المقرر أن تقلع من ووهان يوم الأربعاء 200 رحلة، تقل 10 آلاف راكب، كما أظهرت وسائل الإعلام الحكومية الصينية لقطات جوية لحوالي 100 قطار فائق السرعة جاهزة للانطلاق.

من جانبها، ذكرت محطة CCTV الصينية الحكومية أن هيئة السكك الحديدية قدرت بأن يغادر ووهان 55 ألف راكب عن طريق القطارات، حيث سيتوجه 40 بالمئة من المسافرين إلى منطقة دلتا نهر اللؤلؤ التي تُعد مركزاً صناعياً رئيسياً في الصين، وفقاً لشبكة CNN الأمريكية.

كانت الصين قد اعتمدت نظاماً صحياً جديداً والمسمّى "خدمة الرموز الصحية"، يعمل على منصّات واسعة الانتشار مثل: "Alipay" و"WeChat"، ويمنح المواطنين رموزاً ملونة بناءً على حالتهم الصحية وسجل تحركاتهم، كما يقدم لهم رمز الاستجابة السريع (QR)، الذي تستخدمه السلطات للتحقق من أحقية المواطن في التحرك نحو وجهة معينة.

الرمز الأخضر يحق لصاحبه التنقل بحرّية نسبياً، بينما يجب على أصحاب الرمز الأصفر التزام العزل المنزلي، أما الرمز الأحمر فمستخدموه مصابون فعلياً بكورونا وعليهم التواجد في الحجر الصحي.

ضحايا كورونا: يأتي تخفيف القيود على حركة السكان، في وقت أكدت فيه لجنة الصحة الوطنية في الصين أن البر الرئيسي سجل 62 إصابة جديدة بفيروس كورونا، الأربعاء 8 أبريل/نيسان 2020، وذلك ارتفاعاً من 32 حالة في اليوم السابق كما ارتفع عدد المصابين الوافدين من الخارج.

أضافت اللجنة أن عدد الحالات الوافدة إلى بر الصين الرئيسي بلغ 1042 حالة حتى يوم الثلاثاء 7 أبريل/ نيسان 2020، بزيادة قدرها 59 حالة عن اليوم السابق، وفقاً لوكالة رويترز.

كذلك أشارت اللجنة إلى أن عدد حالات الإصابة الجديدة التي لم تظهر أعراض على أصحابها ارتفع بأكثر من أربعة أمثاله إلى 137، ولا تحصي السلطات الصينية عدد من لا تظهر عليهم الأعراض ضمن حصيلتها للإصابات المؤكدة، إلى أن تظهر على المرضى أعراض كالحمى أو السعال.

بذلك يرتفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في بر الصين الرئيسي إلى 81802 والوفيات إلى 3333.

عودة للوراء: في مارس/آذار 2020، أعلنت الصين أنها سترفع جميع القيود المفروضة على ووهان والتي يسكنها نحو 11 مليون نسمة، في 8 أبريل/نيسان 2020.

يأتي ذلك بعدما بدأت الصين منذ منتصف مارس/آذار 2020 تقول إنها تتعافى تدريجياً من جائحة كورونا، بعد أن عصف بها الفيروس خلال الثلث الأخير من يناير/كانون الثاني، حتى مطلع مارس/آذار.

كانت الصين قد كشفت عن كورونا لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون الأول 2019، بووهان (وسط)، وحتى مساء الثلاثاء، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم مليوناً و417 ألفاً، توفي منهم أكثر من 81 ألفاً، فيما تعافى ما يزيد على 301 ألف، بحسب موقع "Worldometer".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك