رداً للجميل.. الألماني روديجر يُطعم الطاقم الطبي بمستشفى في برلين ثلاثة أشهر

رداً للجميل.. الألماني روديجر يُطعم الطاقم الطبي بمستشفى في برلين ثلاثة أشهر المدافع الألماني انطونيو روديجر خلال مباراة فريقه تشيلسي أمام مضيّفه ليستر سيتي ضمن منافسات الدوري الإنجليزي (رويترز)

قال مدافع تشيلسي الإنجليزي والمنتخب الألماني لكرة القدم أنطونيو روديجر، إنه سيتكفل بتكاليف إطعام طاقم التمريض بمستشفى وُلد فيه في برلين ثلاثة أشهر؛ رغبةً منه في رد الجميل للمدينة التي ساعدته كثيراً.

وأعلن تشيلسي بموقعه على الإنترنت أن المدافع الألماني “سيتقدم بتبرع مالي ضخم” لإطعام طاقم التمريض بالمستشفى، الذي شهد ولادته في عام 1993، خلال جائحة فيروس كورونا.

وقال روديجر، البالغ من العمر 27 عاماً، لموقع النادي اللندني على الإنترنت: “تواصلت مع المستشفى قبل عيد الفصح، وسألت عن أكثر شيء يمكن أن أساعد به. أبلغوني أنه من الصعب جداً توفير وجبات الطعام لطاقم التمريض خلال هذه الأيام، لأن مطعم المستشفى مغلق في الوقت الحالي، وكذلك كل المطاعم الموجودة بالقرب من المستشفى”.

وأضاف لاعب روما الإيطالي السابق: “قررت أن أتحمل تكاليف الإطعام لمدة ثلاثة أشهر على الأقل. أنا ممتنٌّ لكل شيء قدَّمته برلين لي خلال شبابي. الآن لديَّ الفرصة لردِّ جزء من الجميل، وأتمنى أن يتحسن هذا الموقف سريعاً”.

وأصيب أكثر من 2.62 مليون شخص حول العالم بفيروس كورونا المستجد، في حين توفي أكثر من 183 ألف شخص حتى الآن.

ولدى ألمانيا أكثر من 148 ألف حالة إصابة مقابل وفاة أكثر من خمسة آلاف شخص، بسبب فيروس كورونا.
وكان روديجر ضمن عدد كبير من لاعبي الدوري الإنجليزي يساعدون في جمع مبالغ مالية للجمعيات الخيرية للخدمات الصحية في بريطانيا.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك