تعازي "المشّاط" بوفاة الشخصيات الاجتماعية تكشف مدى انتشار كورونا بمناطق سيطرة الحوثيين

تعازي "المشّاط" بوفاة الشخصيات الاجتماعية تكشف مدى انتشار كورونا بمناطق سيطرة الحوثيين تعازي بعثها القيادي الحوثي المشاط في وفاة شخصيات اجتماعية

تكشف التعازي التي يبعثها مهدي المشاط رئيس ما يسمى "المجلس السياسي الأعلى" التابع للحوثيين مدى انتشار وباء كورونا في مناطق سيطرتهم.

وبإجراء عملية بحث في النسخة الحوثية من وكالة سبأ تظهر عشرات النتائج لتعازي بعث بها المشاط لعائلات شخصيات اجتماعية أو كانت تتقلد مناصب حكومية.

ولا يعني أن كل المتوفين توفوا بوباء كورونا؛ لكن الغالبية منهم كانت وفاتهم نتيجة إصابتهم بالفيروس، وعادة ما يعيد الحوثيون الأسباب إلى "مرض عضال".

وينتهج الحوثيون سياسة التعتيم على حالات الإصابات والوفيات في مناطق سيطرتهم، وأعلنوا فقط عن 4 حالات حتى الآن أحدها توفت واثنتان شفيتا، حسب زعمهم.

وتمتلئ وسائل التواصل الاجتماعي بعشرات التعازي لأقارب متوفين نتيجة كورونا بمناطق سيطرة الحوثيين، وتتحدث مصادر طبية وصحية عن آلاف الإصابات ومئات الوفيات حتى الآن.

وكان مصدر طبي تحدث لـ"المصدر أونلاين" عن إصابة وزير الصحة بسلطة الحوثيين طه المتوكل بفيروس كورونا بعد زيارة قام بها إلى مستشفى الكويت الذي يستقبل الحالات المشتبه إصابتها بكورونا؛ غير أنه لم يتسن التأكد من هذه المعلومة من أكثر من مصدر.








شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك