قوات الأمن الخاصة بشبوة تحبط عملية تهريب أسلحة كانت في طريقها لـ"عناصر تخريبية تابعة للانتقالي"

قوات الأمن الخاصة بشبوة تحبط عملية تهريب أسلحة كانت في طريقها لـ"عناصر تخريبية تابعة للانتقالي"

أفشلت قوات الأمن الخاصة بمحافظة شبوة محاولة تهريب أسلحة وذخائر كانت قادمة من محافظة عدن إلى شبوة.

وقال أركان حرب قوات الأمن الخاصة لـ"المصدر أونلاين" إن أفراد قوات الأمن الخاصة في منطقة العرم بمديرية حبان تمكنوا من كشف أسلحة كانت مخبأة "بطريقة احترافية" في إحدى سيارات النقل القادمة من عدن.

وأشار المسؤول الأمني إلى أن تلك الأسلحة والذخائر كانت في طريقها لـ"عناصر تخريبية تابعة لمليشيات الانتقالي" حسب قوله.

وأوضح أن المضبوطات تنوعت ما بين العبوات وقذائف الهاون وذخيرة رشاشات الي ومعدلات وقذائف مدفعي نوع 85 بالاضافة الى قنابل وغيرها.

وأضاف أن "يقضة أفراد الأمن أفشلت وصول تلك الأسلحة والذخائر إلى أيدي الجماعات التخريبية و المليشيات التي تسعى لإثارة الفوضى والأعمال التخريبية في المحافظة.

وشكر أفراد قوات الأمن الخاصة على "اليقضة العالية والحس الأمني الكبير الذي يتمتعون به"، قائلاً "إن هذا الحس نابع عن العقيدة الوطنية لمنسوبي المؤسسة الأمنية".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك