الزبيدي يقول إن تشكيل حكومة جديدة مناصفة أولوية عاجلة وفق اتفاق الرياض

الزبيدي يقول إن تشكيل حكومة جديدة مناصفة أولوية عاجلة وفق اتفاق الرياض

قال عيدروس الزبيدي، رئيس ما يعرف بـ"المجلس الانتقالي" المدعوم من الإمارات، إن تشكيل حكومة يمنية جديدة مناصفة "أولوية عاجلة" بموجب اتفاق الرياض.

وأَضاف الزبيدي خلال لقاء جمعه مع السفير البريطاني لدى اليمن مايكل آرون، يوم الاثنين، أن على الحكومة المزمع تشكيلها أن "تتولى مهامها بشكل فوري وعلى رأس ذلك تقديم الخدمات العامة للمواطنين، وكذا متابعة تنفيذ باقي بنود الاتفاق".

وذكر موقع المجلس الانتقالي على الانترنت، إن الزبيدي تحدث مع آرون "عن أهمية تحديث وتنفيذ اتفاق الرياض..()..ورفض أي تدخلات إقليمية معادية للمشروع العربي الذي يقوده التحالف بقيادة المملكة".

وتعثر تنفيذ اتفاق الرياض الذي رعته السعودية بين الحكومة اليمنية والانتقالي في 5 نوفمبر/تشرين الثاني، لمعالجة أحداث أغسطس التي أنهت أي تواجد شكلي للدولة اليمنية لصالح القوات المدعومة من الإمارات.

وفي 19 من الشهر الجاري سيطر الانتقالي على محافظة أرخبيل سقطرى بقوة السلاح وأعلن تطبيق الإدارة الذاتية التي سبق وأن بدأ في تطبيقها في عدن أواخر أبريل الماضي، وهو ما رفضته الحكومة واعتبرته استمرار في التمرد ونقضاً لاتفاق الرياض.

وتقود السعودية، مؤخراً جهوداً لحمل الطرفين على تنفيذ اتفاق، حيث يصر الانتقالي على تنفيذ الشق السياسي المتعلق بتشكيل الحكومة وتعيين محافظ ومدير لأمن عدن، فما تطالب الحكومة بالتنفيذ المزمن بداية بالملف العسكري والأمني.


ومطلع الأسبوع الجاري، عقد الرئيس هادي اجتماعاً بمستشاريه وهيئة رئاسة البرلمان، مؤكداً التزام الحكومة بتنفيذ اتفاق الرياض ومطالباً الانتقالي بوقف التصعيد والعمل الجاد في رأب الصدع والاستجابة للجهود التي تقودها السعودية.

وتستضيف السعودية الزبيدي وقيادات أخرى في الانتقالي منذ أسابيع، في فندق "ريتز كارلتون" مع مسؤولين يمنيين وقادة عسكريين وصلوا نهاية الأسبوع الماضي الرياض قادمين من القاهرة ومن المناطق المحررة داخل اليمن.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك