قالت إنه لا يزال ينتشر بسرعة.. الهجرة الدولية والوكالة الأمريكية للتنمية تعقدان شراكة لمواجهة كورونا في اليمن

قالت إنه لا يزال ينتشر بسرعة.. الهجرة الدولية والوكالة الأمريكية للتنمية تعقدان شراكة لمواجهة كورونا في اليمن

قالت المنظمة الدولية للهجرة، اليوم الأحد، إن فيروس كورونا المستجد، ينتشر بسرعة في جميع أنحاء اليمن، حيث لا تعمل المرافق الصحية إلا بنحو 50% من طاقتها التشغيلية.

وأضافت المنظمة في بيان صحفي، حصل المصدر أونلاين على نسخه منه، أنه ومن أجل مساعدة المجتمعات النازحة والمتضررة من الصراع، قدمت الوكالة الأمريكية للتنمية زيادة في تمويل قدرات المنظمة الدولية للهجرة بقدر 4 ملايين دولار.

وأوضحت الهجرة أن اليمن تشهد أسوأ الأزمات في العالم بسبب الصراع، وأن "تأثير تفشي فيروس كورونا المستجد يلحق المزيد من الضرر في بلد يستفحل فيه انعدام الأمن الغذائي والأمراض المعدية".

وذكر البيان، أن الأنشطة في المشروع المعني بمواجهة كورونا، المشترك بين الهجرة الدولية ومكتب المساعدات الإنسانية التابع للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، سيركز على أربعة مجالات رئيسية تتمثل في في تعزيز النظافة والتوعية وتوفير خدمات كافية من المياه الصرف الصحي والنظافة".

وبحسب البيان ستستهدف الاستجابة في المقام الأول اليمنيين النازحين داخلياً والذين يعيشون غالباً في ظروف قاسية في مواقع مزدحمة تفتقر للخدمات، إضافة للذين يمرون بحالة ضعف وتضرراً من الصراع.

وحتى مساء السبت 25 يوليو، بلغ عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المسجلة في المحافظات الخاضعة لسيطرة الحكومة، 1674حالة منها 474 حالة وفاة و780 حالات تعافي، وفق بيانات رسمية.

ولا تشمل هذه الإحصاءات الحالات المؤكدة في المناطق الأكثر كثافة بالسكان شمال ووسط اليمن، والخاضعة لسيطرة الحوثيين، حيث قررت الميليشيا هناك عدم الإعلان عن حالات الإصابة والوفاة.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك