اجتماع طارئ لوزراء البيئة العرب لمناقشة مخاطر خزان النفط العائم "صافر"

اجتماع طارئ لوزراء البيئة العرب لمناقشة مخاطر خزان النفط العائم "صافر"

تعقد جامعة الدول العربية غداً الإثنين، جلسة استثنائية "عن بُعد" لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة، بطلب من السعودية، لمناقشة مشكلة خزان النفط المتهالك "صافر" العائم في البحر الأحمر قبالة السواحل اليمنية، غرب البلاد.

وقال الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاقتصادية بالجامعة العربية السفير كمال حسن علي، في بيان تداولته وسائل إعلام اليوم الأحد، أن الدورة الاستثنائية تُعقد بطلب من السعودية بهدف مناقشة سبل وآليات تفعيل القرار رقم 582 الصادر عن مجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة في دورته العادية رقم (31) والتي عُقدت في 24 أكتوبر الماضي.

والقرار582 "خاص بتأكيد أهمية إيجاد الحل المناسب لتفادي كارثة بيئية جراء عدم صيانة السفينة صافر النفطية الراسية قبالة ميناء رأس عيسى النفطي في البحر الأحمر منذ عام 2015" بحسب البيان.

وتقبع الناقلة قبالة ميناء رأس عيسى الخاضع لسيطرة الحوثيين، وهي متوقفة عن العمل منذ اندلاع الحرب عام 2015م، ويرفض الحوثيون السماح بدخول فريق أممي لفحص السفينة وصيانتها، كما تشترط بيع نفط الخزان لصالحها، ومؤخرا اشترطت صيانة الناقلة فقط وعدم تفريغ النفط المخزن فيها.

وأطلقت جهات عدة بينها الأمم المتحدة تحذيرات من انفجار السفينة أو تسرب كميات النفط المخزنة فيها والتي تتجاوز المليون ومائة ألف برميل من النفط الخام.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك