رابطة أمهات المختطفين: الحوثيون اختطفوا مواطناً في "صعدة" وعذبوه حتى الموت

رابطة أمهات المختطفين: الحوثيون اختطفوا مواطناً في "صعدة" وعذبوه حتى الموت

اتهمت رابطة أمهات المختطفين، اليوم الثلاثاء، ميليشيا الحوثي باختطاف مواطن وتعذيبه حتى الموت في محافظة "صعدة" شمالي البلاد.

وأدانت الرابطة في بيان، تعذيب المختطف "صادق أحمد يحيى الغاوي" (37 عاما) حتى الموت من قبل جماعة الحوثي بعد اختطافه من مزرعته التي يعمل بها بتاريخ 2020/5/15م بمحافظة صعدة.

وقالت الرابطة إن الحوثيين اختطفوا في ذات اليوم شقيقه الوحيد "أمين أحمد يحيى الغاوي"، وأبناء عمومة المختطف، بعد اقتحام منازلهم وهم كلا من "عبدالله حسين يحيى الغاوي" و"عصام حسين يحيى الغاوي" و"محمد حسين يحيى الغاوي" و"ناصر حسين يحيى الغاوي" و"محمد ناجي أحمد الغاوي" و"عبدالرزاق أحمد الغاوي" و" زبير محمد أحمد الغاوي".

وأضافت أنه "تم اخفاء الضحية وأقربائه حتى تاريخ 2020/9/16".

وتابعت الرابطة "وبشكل غير رسمي سُربت معلومات إلى عائلة المختطف "صادق أحمد الغاوي" عن تواجد جثته في ثلاجة مستشفى الشرطة العسكرية بصنعاء وبعد البحث عنه وجدوا جثته وعليها آثار تعذيب في جميع أنحاء جسمه وآثار التفاف حبل على رقبته".

وقال البيان إن  مدير المستشفى أخبرهم أنهم تلقوا جثته من سجن هبرة بتاريخ 2020/6/26م، وقد رفض أهالي الضحية استلام جثته حتى الكشف عن أسباب موته تحت التعذيب والكشف عن مصير أبنائهم البقية والمخفيين قسراً حتى كتابة البيان.

وبحسب البلاغ الذي تلقته الرابطة من أهالي الضحية فإن أهالي المختطف الغاوي يتعرضون للتهديد من قبل جماعة الحوثي "لتغطية القضية واستلام الجثة أو فإن حياة بقية المختطفين من أبنائهم في خطر".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك