وصفها بـ"جريمة حرب".. مركز حقوقي يدين قصف ميليشيا الحوثي لمستشفى الأمل لعلاج الأورام في تعز

وصفها بـ"جريمة حرب".. مركز حقوقي يدين قصف ميليشيا الحوثي لمستشفى الأمل لعلاج الأورام في تعز

أدان مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان، قصف ميليشيا الحوثي المباشر لمستشفى الأمل لعلاج الأورام في محافظة تعز، اليوم السبت، واصفاً استهداف الحوثيين للمركز بـ"جريمة حرب".

وكان مصدر يعمل داخل المركز قد قال لمراسل المصدر أونلاين، إن قصفاً حوثياً استهدف المكاتب الإدارية في مركز الأمل لعلاج الأورام بمدينة تعز، صباح اليوم أثناء تواجد الموظفين وعدد كبير من المرضي، ما ادى الى اصابة اثنين من العاملين فيه، نقلا إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال مركز المعلومات في بيان إن "تلك جريمة واضحة لاستهداف مستشفى معروف ومعلم واضح في المدينة وهو المؤسسة الصحية الوحيدة التي تهتم بعلاج الأورام خاصة الأطفال".

وأضاف "القصف جريمة ضد الإنسانية توجب تحركا دوليا تجاه الجرائم الممنهجة التي تقوم بها ميليشيا الحوثي في تعز".

وأشار البيان إلى أن "تحريك ملف التحقيق الدولي تجاه هذه الجرائم صار مطلباً ملحّاً، حتى لا يفلت مجرمي الحرب من المسائلة".

وطالب المركز الجهات الخاصة بالأمم المتحدة وخاصة مكتب المبعوث الخاص والمفوضية السامية لحقوق الإنسان "بالتحرك العاجل لإدانة هذه الجرائم والعمل على تعزيز مسار العدالة ووقف الاعتداءات".

ودعا الجهات المذكورة إلى العمل على "فك الحصار عن مدينة تعز المحاصرة من قبل الحوثيين منذ ست سنوات في واحدة من أبشع جرائم الحرب في العصر الحديث".

يذكر أن المركز يقدم خدماته لأكثر من 8500 مصاب بالسرطان، ويستقبل يومياً أكثر من 200 حالة، من محافظة تعز والمحافظات المجاورة، ويقدم خدمات مجانية لجميع المرضى.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك