أعضاء الحكومة الكويتية يقدمون استقالاتهم لرئيس الوزراء

أعضاء الحكومة الكويتية يقدمون استقالاتهم لرئيس الوزراء

أعلن المتحدث باسم الحكومة الكويتية أن أعضاء الحكومة قدموا استقالاتهم يوم الثلاثاء لرئيس الوزراء الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح ووضعوها تحت تصرفه.

وقال المتحدث طارق المزرم -في تغريدة على تويتر- إن رئيس الوزراء استقبل "في قصر السيف اليوم معالي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الشيخ حمد جابر العلي الصباح وأصحاب المعالي الوزراء، حيث رفع لسموه استقالة كل أعضاء الحكومة، واضعين إياها تحت تصرف سموه".

ووفقا لما نقلته وكالة الأنباء الرسمية (كونا)، فإن هذه الخطوة جاءت "في ضوء ما آلت إليه تطورات الأوضاع الراهنة في العلاقة بين مجلس الأمة والحكومة، وما تقتضيه المصلحة الوطنية".

ويأتي هذا بعد أن تقدم 3 نواب في البرلمان -الذي تم انتخابه في ديسمبر/كانون الأول الماضي، وغلب على تشكيله نواب معارضون- بطلب استجواب لرئيس الحكومة في الخامس من يناير/كانون الثاني الجاري.

وحظي الاستجواب الذي تقدم به النواب بدر الداهوم وثامر الظفيري وخالد العتيبي بدعم من 34 من النواب الآخرين، الذين أعلنوا نيتهم تأييد الاستجواب، وهو ما يعني أن 37 نائبا على الأقل من أصل 50 يؤيدون استجواب رئيس الحكومة.

وقال مدير مكتب الجزيرة في الكويت سعد السعيدي إن الحكومة لا تعد مستقيلة بعد، لأن رئيسها لم يتقدم باستقالته.

وأوضح أن الخطوة التالية المتوقعة هي أن يرفع رئيس الوزراء استقالته وأعضاء الحكومة إلى أمير البلاد، وربما يكون ذلك غدا الأربعاء، أو مطلع الأسبوع المقبل، حيث يتم هذا الإجراء قبل 19 من الشهر الجاري، تجنبا للاستحقاق الدستوري الذي يقضي بصعود رئيس الحكومة إلى منصة البرلمان لتفنيد عناصر الاستجواب المقدم ضده.

وأشار إلى أن هذه ستكون ثاني أقصر الحكومات عمرا في تاريخ الكويت إذا قدمت استقالتها غدا.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك