اشتباكات بين فصيلين من الحزام الأمني إثر خلاف على قطعة أرض شمال عدن

اشتباكات بين فصيلين من الحزام الأمني إثر خلاف على قطعة أرض شمال عدن

اندلعت، مساء اليوم الثلاثاء، اشتباكات بين فصيلين من قوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات، إثر خلافات حول قطعة أرض، في مديرية المنصورة شمالي مدينة عدن العاصمة المؤقتة للبلاد.

وقالت مصدر محلي لـ"المصدر أونلاين" إن الاشتباكات التي استخدم فيها الطرفان أسلحة متوسطة وخفيفة، اندلعت بالقرب من أحد المستشفيات الخاصة في مدينة المنصورة المكتظة بالسكان، واستمرت نحو ربع ساعة.

وأضاف أنه لم تسفر تلك الاشتباكات عن سقوط ضحايا من الجنود، وتوقفت إثر اتصالات أجراها قادة في قوات الحزام الأمني الذراع الأمني للمجلس الانتقالي الجنوبي.

ويرجع سبب الاشتباكات الى محاولة قائدي الفصيلين المسلحين السيطرة على قطعة الأرض كل منهما لصالح مقربين منه.

وخلال الخمس الأعوام الأخيرة تكررت عمليات البسط على أراض بقوة السلاح في عدد من المديريات بعدن، يقف خلفها متنفذون وقادة أمن محليين.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك