الانتقالي يلمح إلى منع المسؤولين الجدد من دخول عدن والمحافظات التي تحت سيطرته

الانتقالي يلمح إلى منع المسؤولين الجدد من دخول عدن والمحافظات التي تحت سيطرته

قال المجلس الانتقالي الجنوبي، إن عدن والمحافظات الواقعة تحت سيطرته جنوب البلاد، لن تكون "مسرحاً لأي إجراءات غير متفق عليها" في إشارة إلى أنه لن يسمح بعودة رئيس مجلس الشورى والنائب العام المعينين بقرار الرئيس هادي يوم الجمعة الماضية.

وجدد الانتقالي في تغريدة للمتحدث باسمه علي الكثيري، مساء الثلاثاء، تأكيده على رفض تلك القرارات، وذلك بعد ساعات من أداء رئيس مجلس الشورى أحمد بن دغر والنائب العام أحمد الموساي لليمين الدستورية أمام الرئيس هادي في الرياض.

وقال: "قلناها ونكررها لن نتعاطى مع أي قرارات أحادية خارج سياق روح اتفاق الرياض ونصوصه وعملية التوافق ومبدأ الشراكة، وسنحتفظ بحقنا في اتخاذ ما يلزم من خطوات تحمي أرضنا وشعبنا وقضيته وتحافظ على منجزاته".

وأصدر الرئيس هادي الجمعة الماضية، قرارات بتعيين نائب عام ورئيس لمجلس الشورى وأمين لمجلس الوزراء، في خطوة رفضها الانتقالي المدعوم من الإمارات، واعتبرها "خطوة أحادية وانتهاك للدستور".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك