وقفة إحتجاجية تستنكر الصمت الحكومي تجاه قضية المخفيين قسرا والمعتقلين تعسفا

وقفة إحتجاجية تستنكر الصمت الحكومي تجاه قضية المخفيين قسرا والمعتقلين تعسفا

استنكرت رابطة امهات المخفيين والمختطفين قسرا صباح اليوم الاثنين في الوقفة التي نظمتها امام بوابة المعاشيق الصمت الحكومي تجاه قضية المخفيين قسرا والمعتقلين تعسفا منذ سنوات .

وطالبت الرابطة في بيانها الحكومة برئاسة الدكتور "معين عبدالملك" اظهار 38 مخفي قسرا واطلاق سراح 39 معتقلا تعسفا منذ العام 2016 .

كما استنكر البيان الصمت الحكومي وعدم وجود أي تحرك على أرض الواقع في ملف أبنائها كما حملهم المسؤولية الوطنية والقانونية بإظهار المخفيين قسرا وتمكينهم من حقوقهم الإنسانية وسرعة البث في ملفات المعتقلين تعسفا في سجن بير أحمد الذين توقفت محاكماتهم واجراءاتهم القانونية .

وطالبت ام المخفي عبدالغفور الحكومة بمسائلة الجهات الأمنية والحزام الامني في عدن ولحج والتي تسببت باخفاء ابنائهن قسريا، كما أكدت على ضرورة تمكينهن من رؤيتهم فمنذ خمس سنوات لم يتمكن من زيارتهم .

وقالت كلما قابلنا مسؤول جديد قال : "نحن لم نستلم المساجين من مدير الأمن"، واستغربت في حديثها كيف يتم استلام المناصب دون تسلم المساجين .

وتستمر رابطة امهات المخفيين والمختطفين في وقفاتها الاحتجاجية منذ العام 2016.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك