إصدار العدد 13 من مجلة «دمون»

صدر عن بيت الشعر اليمني العدد 13 – ربيع 2012 من المجلة الفصلية «دمون»، من أجل نص شعري مختلف.


وقد جاء في المفتتح الموجه للشعراء اليمنيين الألفينيين، بمناسبة الدورة الجديدة التي عقدها لهم بيت الشعر، لمدة عام (مارس 2012 – مارس 2013)، تحت شعار: «من أجل مشهد شعري ألفيني مختلف»، ضمن برامجه بخصوص تقديم الثقافة اليمنية من خلال الشعر، والشعراء المتميزين بالمجلة: دمون نفسها، بقلم رئيس تحريرها – رئيس بيت الشعر الدكتور عبدالسلام الكبسي.


وجاء العدد من «دمون» متضمناً التنظير حول المنهج النقدي التصنيفي الجديد للكبسي، كما تضمن مجموعة من القصائد في باب نصوص شعرية «حكميات» لشعراء حداثيين، ونصوص شعرية «حمينيات» لشعراء متميزين في كتابة القصيدة الحمينية. وفي باب ريادات نشرت المجلة قصيدتين للشاعرين عبده عثمان محمد، وعبدالعزيز المقالح، مع التعليق بخصوص إنجازهما الشعري في السبعينات من القرن الماضي بخصوص الشعر الحديث. كما نشرت المجلة في عددها الثالث عشر نفسه سيرة شعرية للشاعر اليمني المهجري شهاب غانم، وملفاً توثيقياً مثيراً، لأول مرة، لعدد مهم من الشعراء اليمنيين الشبان الذين ساهموا بأشعارهم في ثورة الشعب اليمني في 11 فبراير 2012، وتغطية لكل الفعاليات المتعلقة بدورات الشعراء: مطهر الإرياني، وعباس الديلمي، وشهاب غانم.


في هذا السياق، نشير أن العدد الجديد 13 من دمون، سيتم توزيعه على الحضور، في الفعالية الشعرية الثقافية التي ينظمها بيت الشعر بمناسبة اليوم العالمي للشعر، الساعة العاشرة من صباح الأربعاء الموافق 21 مارس الجاري، بقاعة بيت الثقافة، صنعاء، شارع القصر، بحضور وزير الثقافة الدكتور عبدالله عوبل، وعدد كبير من الشعراء، والمثقفين وعامة جمهور بيت الشعر العريض.


الجدير بالذكر ان بيت الشعر اليمني تم تأسيسه وتدشينه رسمياً في 2006 كمؤسسة مجتمع مدني، مرخص لها من قبل وزارة الشؤون الإجتماعية اليمنية، ويضم مجلس أمناء، ومجلس استشاري.


ويهدف البيت إلى الارتقاء بمستوى القصيدة اليمنية المعاصرة نحو الاختلاف، وله برامجه الحافلة بالفعاليات الشعرية الثقافية المتميزة على نحو نابض.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك